الاثنين، 21 مارس، 2011

عيــنٌ على .. الجزيــــرة !!










في الوقت الذي تتناثر الشعوب من حول حكامها .. وتتفرق اراؤهم ..

يجتمع العالم على شاشتها ,,

الجزيــــرة !

ومازالت التغطية مستمرة ..



- هل برأيك الجزيرة موضوعية في نقلها للأحداث ؟! بدءا من تونس وانتهاء باليمن ؟
- هل هي مسيسة لطرف دون اخر ؟!
- ما شأن الخبر الحر والنقل الموضوعي للقناة بالقاعدة الامريكية في قطر ؟!
- هل هي حقيرة ؟ أم عذرا للجزيرة ..!!!
- برأيك .. هل هي من ساهم في انجاح الثورة التونسية وكذلك المصرية ؟
- هل هي أميركية أم يهودية أم عربية بالمية مية ؟!
- مع ام ضد تغطيتها للأحداث ؟!
- أفعلا هي : عنصر الامان للشعوب والتهديد للحكام ؟!!!

!

ولا زالت الأسئلة مستمــــــــــرة ...





الاثنين: 21/3/2011م .. 6:34 مساء ..



الجمعة، 18 مارس، 2011

... و أصبحت ,, كمحطــةِ انتظـــااار







دأبنا دوما النظر للافق وانتظار المجهول ..

ودوما ما تساءلنا .. كيف يجب علينا استقبال الضيف الاتي ؟

نفكر دوما بما هو بعيد .. دون ان نرى من هو امامنا ..

ودون أن ندري جعلنا حياتنا ..

,,,

محطــــةً للانتظــــاار !


ترى أليس لنا الحق في ان نعيش اللحظة التي نحياها ؟
أليس من حق الهواء المتنفس الان .. أليس من حقه علينا أن نحيا به هو لا بنسيم الغد ؟!

..

هل ياترى  تعيشون محطة الانتظار ؟!
أم انا وحدي في سكة الزمن الغائب ,, أنتظـــــر ؟!!


الجمعة 18/3/2011م .. 11:4 ليلاا ..



الأحد، 6 مارس، 2011

بيـــاض !



جميل بياضُ الزهر لكن ..

مالي أراه أصبح شاحبا !!
,,,

هل ذبول الابيض مرضُ روحٍ خطير ؟!

هل للقلوب صفحاتٌ بيضاء ؟!

واذا ما لطخها سوادُ عيشٍ .. هل من الممكن أن تعود .. و تزهرَّ ألوانها ؟!!!

وهل يا ترى فقدانُ بياضِ القلبِ زيغٌ عن طريقِ الحق ؟!! أم أن للحق ألواناً أُخرى ؟!!!!

وماهي البيضاء التي تركنا عليها الحبيب محمد ؟! وكيف لليلها ونهارها أن يتوحد بياضهما ؟!!

.
.


" قد تركتم على البيضــاء ,, ليلها كنهارها .. لااااا يزيغ عنها إلا هالك !! "



صلى الله على محمد .. صلى الله عليه وسلم ...



6/3/2011م .. 9:14 مساءً